0ae32936d3.jpg
مسجد الروضة

مسجد الروضة

أكد النائب العام، فى بيانه بشأن القضية رقم 1 لسنة 2017 جنايات امن دولة طوارئ بئر العبد، أن فريق من أعضاء النيابة العامة انتقل إلى حيث يرقد مصابى الحادث الإرهابى فى مستشفى الإسماعيلية العام ومستشفى الاسماعيلية الجامعى حيث استمعوا الى شهادتهم والتى انحصرت فى كونهم قد سمعوا اطلاق اعيرة نارية كثيفه خارج المسجد مع أصوات انفجارات عالية تبعه دخول عدد من الأشخاص بعضهم ملثم والآخر غير ملثم يتميزون بشعر رأس كثيف ولحية ويحملون الاسلحة الالية واحدهم يحمل راية سوداء مكتوب عليها عبارة ” أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله” يرتدون جميعهم الملابس تشبه الملابس العسكرية عبارة عن بنطال مموه وتيشيرت اسود وقيامهم باشعال النيران فى السيارات واطلاق النار على المصليين داخل المسجد بطريقة عشوائية وذلك اثناء القاء خطبة الجمعة.

وانتقلت النيابة العامة لاجراء المعاينة الازمة لمسجد الروضة وما تواجد به من جثث حيث تبين وجود اثار لدماء كثيفه تحيطهم وسط المسجد ودورات المياه، وقد امر النائب العام المستشار نبيل صادق بسرعة اجراء التحريات الازمة وضبط المتهمين لاتخاذ الاجراءات القانونية قبلهم.