كتب محمد صبحى

قال الدكتور نضال السعيد رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالبرلمان، إن حديث اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، ومطالبة أعضاء لجنة الدفاع بالبرلمان بسن تشريعات لضبط مواقع التواصل الاجتماعى تتوافق مع خطة عمل اللجنة، موضحًا أنه من المفروض أن تتحول مصر خلال عامين إلى دولة رقمية ولن تتحول إلا إذا شرعت فى تأهيل المجتمع، بحيث يتواكب مع "الرقمنة" ويصبح المجتمع المصرى مجتمعًا رقميًا.

 

وأضاف السعيد، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن اللجنة لديها 6 مشروعات قوانين تعمل على إنجازهم خلال الفترة المقبلة؛ وهى:

1 - قانون الجريمة الإلكترونية.

2 - قانون أمن المعلومات.

3 - قانون الإعلام الإلكترونى

4 - قانون الملكية الفكرية.

5 - قانون ميكنة الهيئات والوزارات.

6 - قانون حماية البيانات الشخصية.

 

وأوضح رئيس لجنة الاتصالات، أنه لابد وأن يكون لدى مصر قواعد بيانات يعتمد عليها، وهو ما تعمل عليه اللجنة حاليًا من خلال قانون حماية البيانات الشخصية.

 

وتابع السعيد، أنه فيما يتعلق بالجزء الخاص بقانون الجريمة الإلكترونية فهناك بعض المواطنين تعمل من خلال مواقع التواصل لبث الكراهية والمعلومات المغالطة من خلال صفحات غير معلومة لبث الشائعات، وبالتالى لابد من مواجهة ذلك من خلال إعداد القوانين التى تحد من ذلك، وفى الوقت نفسه يتم إتاحة المعلومة الصحيحة للمواطنين.