كتب محمود العمرى

قال الدكتور كمال الجنزورى مستشار رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء الأسبق، إننا نعزى مصر جميعًا فى الحادث الأليم الذى وقع ضد المواطنين الأبرياء فى سيناء، مؤكدًا أن الجميع يدعم الدولة فى مواجهتها للإرهاب.

 

وأضاف رئيس الوزراء الأسبق، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أننا نعزى أنفسنا لأنه عزاء مصر كلها، والحدث اليوم لا يحتاج الكلام أكثر من أننا داعمين للرئيس عبد الفتاح السيسى فى خطواته وخطابه الذى عزى فيه الشعب المصرى، وأكد استمرار الدولة فى مواجهة الإرهاب.

 

وكان إرهابيون استهدفوا مواطنين مدنيين بمسجد فى منطقة غرب العريش، ما أسفر عن سقوط 235 شهيدًا و109 مصابين، نقلوا للمستشفيات القريبة من مكان الحادث.