تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًا من الرئيس العراقي فؤاد معصوم للتعزية في ضحايا الهجوم الإرهابي الغادر الذي وقع اليوم على مسجد "الروضة" بشمال سيناء وأسفر عن استشهاد عدد كبير من المواطنين.

وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس العراقي أعرب خلال الاتصال عن إدانة بلاده التامة لهذا العمل الإرهابي الغاشم، مؤكداً وقوف العراق وشعبه الي جانب مصر في مواجهة الإرهاب الذي بات يهدد العالم بأسره.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس أعرب عن تقديره للرئيس العراقي فؤاد معصوم على تعازيه ومشاعره الصادقة، مشيراً إلى ما تعكسه من عمق وقوة العلاقات والروابط التي تجمع بين الشعبين المصري والعراقي.