طمأن المهندس ياسر عمر شيبة وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أعضاء هيئة التدريس فى الجامعات المصرية والمراكز البحثية، مؤكدا أنهم سيحصلون على كافة مستحقاتهم المتأخرة المتعلقة بحافز الجودة الإضافى فى نهاية ديسمبر 2017.

 

وقال الدكتور أحمد الشيخ مدير مكتب وزير التعليم العالى والبحث العلمى أن الوزارة لم يصلها أى أموال من الاعتماد الإضافى الذى أوصت به لجنة الخطة والموازنة بموازنة عام 2017\2018 والمُقدر بـ400 مليون جنيه لصالح حافز الجودة الإضافى، لافتا إلى أنه تواصل مع رؤساء الجامعات وأكدوا أنهم لم يتم الصرف من وزارة المالية.

 

ومن جانبه، رد عليه محمد عبد الفتاح رئيس قطاع الموازنة العامة للدولة بوزارة المالية بأنه تمت مخاطبة الجامعات والمراكز البحثية بالصرف مما تم منحه من وزارة المالية، مؤكدا أن وزارة المالية موافقة على الصرف بعد قرار رئيس مجلس الوزراء، قائلا "هناك 20 مليون جنيه بوزارة التعليم العالى لما يخلصوا المالية ملزمة بدعم التعليم العالى".

 

وفى هذا السياق وجه المهندس ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة وزارة التعليم العالى والبحث العلمى بصرف الحافز الإضافى من المخصصات المالية التى تم صرفها من وزارة المالية، على أن يتم تعزيز موازنة وزارة التعليم العالى بحوالى 200 مليون جنيه للحافز الإضافى بنهاية شهر ديسمبر المقبل.

 

الأمر الذى أيده محمد عبد الفتاح رئيس قطاع الموازنة العامة بوزارة المالية، مطالبا التعليم العالى بالصرف من الاعتمادات التى تم صرفها وقبيل نفاذها سيتم التعزيز، مؤكدا أنه لا يوجد ما يمنع وزارة التعليم العالى من صرف الحافز الإضافى لأعضاء هيئة التدريس.

 

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب برئاسة المهندس ياسر عمر شيبة وكيل اللجنة لمتابعة ما تم تنفيذه من توصيات اللجنة بتقريرها عن الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2017/2018، والخاص بموازنة وزارة التعليم والبحث العلمى.