كتب زكى القاضى

حصد الفريق البحثي لكلية الطب بالقوات المسلحة على المستوى الاول والميدالية الذهبية بمسابقة  igem العالمية للبحث العلمى والهندسة الوراثية ، والتى اقيمت بمدينة بوسطن فى ولاية ماستوستش بالولايات المتحدة الامريكية ، وشارك فيها اكثر من 5 آلاف طالب، يمثلون 337 فريقا بحثيا لأكثر من 40 دولة على مستوى العالم ، التي تتنافس فيها الفرق المشاركة على إيجاد الحلول باستخدام أحدث تقنيات الهندسة الوراثية والبيولوجيا التخليقية لإيجاد الحلول العلمية غير التقليدية للمشكلات، وتطوير مستوى البحث العلمي في الجامعات .

واختار فريق البحث العلمي بكلية طب القوات المسلحة مشكلة هامة تمس المجتمع المصرى والعالم كله ، وذلك عن طريق استخدام تقنية crispr  لإيجاد حل لسرطان الكبد من خلال الهندسة الوراثية باستغلال التقنيات المعلوماتية الحياتية وبرامج البيولوجيا التخليقية ، وتم عرض الفكرة البحثية وخطواتها ونتائجها والأنشطة المجتمعية المصاحبة من خلال تقديم عرض تقديمي مصحوبا بمناقشة مستفيضة مع عدد من المحكمين الدوليين المختصين في هذا المجال للوقوف علي مدي ملائمة الفكرة ومصداقيتها العلمية وإمكانية تطبيقها ، وسط اشادة بالمستوي العلمي للفريق المصري الذي حقق هذا الانجاز الاول من نوعة في مصر والشرق الأوسط  للفوز بهذه المسابقة العالمية .

وتضمنت مراحل الإعداد والتحضير للمسابقة تدريب الطلبة على تقنيات المعلوماتية الحياتية، وكيفية استغلال برامج البيولوجيا الجزئية لتنفيذ المخطط العلمي المقترح ، ولم تقتصر جهود الفريق في الناحية العلمية فقط، وإنما امتدت لتشمل التواصل مع كبار العلماء من داخل مصر وخارجها للوقوف على الحلول النموذجية التى واجهت الفريق اثناء التجارب ، وإجراء مقابلات مع الشركات المختصة بالصناعات الدوائية وكليات الصيدلة والتكنولوجيا الحيوية بالجامعات المصرية المختلفة لعرض الفكرة البحثية، والتأكد من ملاءمتها وإمكانية تطبيقها على مجال واسع، وإنشاء صفحة إلكترونية للفريق البحثي لتوثيق التجارب والخطوات والنتائج المختصة بالبحث طبقا لشروط المسابقة ، وحقق الفريق نتائج علمية مبشرة فى كيفية إجراء التحوير الجينى لخلايا سرطان الكبد ، مما يعد بمثابة امل جديد نحو إيجاد وسيلة لعلاج سرطان الكبد ونشر الوعى بين مختلف فئات المجتمع .

وبدأ الفريق البحثى لكلية الطب بالقوات المسلحة فى إعداد براءة اختراع وورقة بحثية لتوثيق نتائج هذا البحث العلمى، الذى يعكس فلسفة الكلية لإعداد طبيب باحث موائم للغة العصر والتوسع في الأنشطة العلمية والبحثية واستيعاب أحدث التطورات العلمية فى كافة فروع العلم والمعرفة، والاستفادة، منها بما يسـاهم فى رفـعـة الوطن .