القليوبية نيفين طه

شهدت محافظة القليوبية، موجه من الطقس السىء، حيث ضربت المحافظة موجة من الأمطار الغزيرة، وحولت مياه الأمطار الغزيرة شوارع المحافظة إلى برك طينية، واضطرت المحال لغلق أبوابها

وتسببت الأمطار الغزيرة فى ارتباك حركة المرور على الطرق خصوصا الطريق الزراعى، مما أدى إلى انقلاب أتوبيس عند مدخل قرية سندنهور بمدينة بنها، بالإضافة إلى الطريق الدائرى وطريق بنها المنصورة وبنها الزقازيق، بسبب انعدام الرؤية، وتكدس السيارات، وتجمع المياه فى مطالع ومنازل الكبارى، ما أعاق الحركة بشكل كبير.

كما تسببت موجة الطقس السيئ فى انقطاع التيار الكهربى فى العديد من المناطق بمختلف أنحاء المحافظة؛ حيث انقطعت الكهرباء عن العديد من قرى المحافظة ومدنها.

واضطرت شركة الكهرباء إلى قطع التيار الكهربائى عن عدد كبير من المناطق، خوفًا من حدوث حرائق، وتم رفع حالة الطوارئ القصوى فى أرجاء المحافظة.

وأعلنت مديرية الصحة، تشكيل غرفة طوارئ لإدارة الأزمة، تحسبا لوقوع اى حوادث مرورية أخرى على الطريق الزراعى والطرق السريعة الأخرى بنها القاهرة وبنها المنصورة وبنها الزقازيق، ووقوع حرائق بسبب التقلب المفاجئ فى الطقس، أو حدوث سيول، وكذلك الطوارئ بالمستشفيات العامة بالقليوبية بمختلف المراكز لاستقبال الحالات بسبب الطقس السيئ وحوادث الطرق، وأعلنت مديرية الأمن وإدارات الحماية المدنية حالة الطوارئ، لمواجهة أى حوادث تنشأ عن الطقس السيئ​.