قال وزير الخارجية السعودى، عادل الجبير، إن قرار اليوم هو أقوى قرار خرج ضد إيران من الجامعة العربية ويعبر عن تاريخ طهران المفعم بالدمار.

 

وأضاف الجبير، فى تصريحات لرؤساء تحرير الصحف المصرية،: "نحن تحدثنا عن حزب الله لأننا نحمله المسؤولية عن إشعال الفتن الطائفية والتدخل فى شؤون الدول العربية ومجلس التعاون، وقررنا أنه حزب إرهابى وننظر فى القرارات المقبلة ضده".