كتب مصطفى السيد

قال المعارض القطرى، خالد الهيل، عبر حسابه على موقع التدوينات المصغرة "تويتر"، إن النظام القطرى تعاقد مع محام معادى للإسلام للدفاع عن مغتصب النساء الزعيم الإخونجى طارق رمضان.

 

وأضاف الهيل على حسابه:" الجدير بالذكر أن مارك بونانت هو محامى الراشى ناصر الخليفى حرامى باريس وايضا مجموعة من اللصوص وقطاع الطرق التابعين لتنظيم الحمدين".

ونشر المعارض القطرى فيديو لتصريحات منسوبة لصحيفة "لوبوان" الفرنسية توضح تعاقد النظام القطرى مع المحامى السويسرى مارك بونانت للدفاع عن طارق رمضان حفيد مؤسس جماعة الإخوان الإرهابية حسن البنا، وبحسب الفيديو أن المحامى الفرنسى دائما ما يهاجم الإسلام ويعتبر ذلك أمر واجب، كما دعم الرسوم المسئية للرسول عليه السلام.