325ca13991.jpg
الرئيس السيسي

الرئيس السيسي

يتوجه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى العاصمة القبرصية نيقوسيا، غدا الإثنين، في زيارة رسمية تستغرق يومين، يشارك خلالها في القمة الثلاثية المصرية-القبرصية- اليونانية.

والقمة الثلاثية المقررة هى الخامسة من نوعها، حيث استضافت القاهرة القمة الأولى فى نوفمبر 2014، ثم الثانية فى أبريل 2015 بنيقوسيا، والثالثة فى ديسمبر 2015 بأثينا، فيما انعقدت القمة الرابعة فى 2016 بالقاهرة .

ومن المقرر أن تناقش القمة الثلاثية، الثلاثاء، تنسيق المواقف وسبل تعزيز التعاون المتميز بين مصر وقبرص واليونان فى مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والأمنية والسياحية فى إطار آلية التعاون الثلاثى.

كما سيتم متابعة برامج ومشروعات التعاون فيما بين الدول الثلاث إلى جانب القضايا الاقليمية ومن بينها الأوضاع فى سوريا وليبيا والتطورات فى المنطقة بأسرها ، فضلا عن بحث تعزيز التعاون في ملف مكافحة الإرهاب والتطرف.

وتستعرض القمة الثلاثية نتائج القمة التي عقدت بالقاهرة أكتوبر الماضي ، وبحث سبل الدفع بعلاقات التعاون بين الدول الثلاثة في مختلف المجالات بما يتناسب مع التنسيق السياسي بينهم في المحافل الإقليمية والدولية.

 

وتهدف القمة أيضا إلى تعزيز التبادل التجاري والاستثمارات بين الدول الثلاث واستمرار المفاوضات بشان قضية الغاز وترسيم الحدود البحرية، وبحث إمكانية ربط حقول الغاز القبرصية بالمنشآت البترولية في مصر بعد إقرار القاهرة الاتفاقية الموقعة بين مصر وقبرص بشأن استغلال مصادر الطاقة على جانبي خط الحدود البحرية بين البلدين، و التعاون الأمني ومحاربة الإرهاب، و أيضا ربط موانئ الدول الثلاث.

 

ومن المقرر أن يعقد الرئيس السيسي قمة ثنائية مع نظيره القبرصي نيكوس انستاسياديس في قصر الرئاسة، وذلك لبحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات. كما يلتقي الرئيس السيسي أيضا رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس لبحث سبل تعزيز التعاون.