كتب محمود طه حسين

قال الدكتور أحمد الجيوشى نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى إنه لم يتم تحديد مصروفات مدرسة الضبعة للطاقة النووية السلمية لحين اكتمال تجهيز وافتتاح المدرسة فى مرسى مطروح وبعد الرجوع والتنسيق مع الوزير الدكتور طارق شوقى والقيادة السياسة.

وتفقد الدكتور الجيوشى، مطعم المدرسة وعنابر الإقامة، حيث وجه نائب وزير التربية والتعليم بتحسين مستوى العنابر مشدد على مدير المدرسة بضرورة تحسين المستوى وتوفير الخدمات للطلاب.

 

من  جانبه، أكد مدير المدرسة نبيل جعفر أنه سيتم توفير مبلغ مالى يقدر ب 50 ألف جنيه لتحسين مستوى الخدمة بالعنابر.

 

وبدات الدراسة اليوم فى مدرسة الضبعة للطاقة النووية السلمية بمقر مدرسة تكنولوجية الصناعة بمدينة نصر