كتبت أسماء نصار

يعقد الدكتور محمود أبوزيد رئيس المجلس العربى للمياه، مؤتمرًا صحفيًا عالميًا صباح الخميس المقبل، بمقر المجلس العربى للمياه، لاستعراض محاور وأنشطة وفعاليات المنتدى العربى الرابع للمياه، الذى يقام خلال الفترة من 26- 28 نوفمبر الجارى، تحت شعار "الشراكة فى المياه.. مشاركة فى المصير".

 

وقد جرى اختيار شعار هذه الدورة ليكون "الشراكة فى المياه.. مشاركة فى المصير"، وهو الشعار الذى ينطبق مغزاه على المنطقة العربية أكثر من أى جزء آخر فى العالم، حيث من المقرر أن يتضمن المنتدى مناقشات تفاعلية حول عدد من المحاور والموضوعات الحيوية الهامة التى تهم المنتفعين وأصحاب المصلحة فى مجال المياه فى المنطقة.

 

ومن المقرر أن يفتتح المنتدى الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز الرئيس الشرفى للمجلس العربى للمياه، وبحضور الأمين العام لجامعة الدول العربية، وعدد من وزراء الخارجية والمياه والزراعة والبيئة بالبلاد العربية، وكذلك قيادات المنظمات العربية والإقليمية والدولية التى تساهم وتدعم قطاع المياه فى البلاد العربية والجهات الدولية المعنية بشئون المياه.

 

وأوضح الدكتور محمود أبو زيد، أن المنتدى العربى الرابع للمياه والذى يقام تحت رعاية جامعة الدول العربية ووزارة الرى المصرية سيركز فى مناقشاته على 5 محاور رئيسية وهى، المياه والتنمية المستدامة، والترابط بين المياه والغذاء والطاقة والتكيف مع التغيرات المناخية، ونوعية المياه والنظم الإيكولوجية، والحلول المستدامة للموارد المائية المشتركة، والمياه فى مجال العلم والتكنولوجيا والابتكار.

 

وقال أبو زيد: إن المنتدى يمثل نافذة للحوار الإقليمى والدولى للمياه وأولوياتها، مؤكدًا أنه سيتم إعداد خارطة طريق للمشاركة العربية فى المنتدى العالمى للمياه الذى يعقد مارس المقبل فى البرازيل.

 

من جانبه قال الدكتور حسين العطفى الأمين العام للمجلس العربى للمياه، وزير الموارد المائية والرى الأسبق: إن المجلس العربى للمياه ينظم المنتدى العربى للمياه كل ثلاث سنوات، حيث يُعتبر المنتدى منبراً للخبراء والعاملين والمهتمين بالمياه فى المنطقة العربية لمناقشة قضايا المياه التى تؤثر على حياتهم اليومية، ولتدارس التجارب السابقة والوقوف على الموقف الراهن والتخطيط للمستقبل.

 

وأكد العطفى، اهتمام المجلس العربى للمياه بوضع حلول لمشكلات المياه والغذاء التى تزداد تعقيداً فى المنطقة العربية يومًا بعد آخر، وأصبحت الحلول المستدامة لهذه المشكلات حتمية لمواجهة المستقبل.

 

من جانبه، صرح الدكتور صفوت عبد الدايم رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى، بأنه ستعقد جلسات موضوعية مهمة بالمنتدى، من بينها دور الإعلام فى نشر الوعى المائى والبيئى، والوضع المائى المعقد بالمنطقة العربية، والحلول الذكية لتأثيرات التغيرات المناخية على الغذاء والطاقة والمياه.