كتب أحمد إسماعيل

حصل "اليوم السابع"على أول صورة للمتهم بأكل أحشاء شقيقه فى كفر الشيخ، من داخل محبسه.

 

شهدت مدينة كفر الشيخ، واقعة قتل بشعة عندما أقدم مريض نفسى على قتل شقيقه، التلميذ بالصف السادس الابتدائى وأخرج أحشاءه، وتناول بعضا منها.

 

وتلقى اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من العميد محمد عمار رئيس مباحث المديرية، بتقدم "عبد الرحمن السيد محمد المأذون" 18 سنة طالب بالصف الثالث الثانوى، مقيم فى العزبة الجديدة بمدينة كفر الشيخ، ببلاغ يعترف فيه بقتل شقيقه "إيهاب" 12 سنة تلميذ بالصف السادس الابتدائى، وأكل لحمه.

 

وانتقل رجال المباحث لموقع الحادث، ووجدوا الجثة بجوار سور مضرب أرز فى أرض فضاء، بها إصابات عبارة عن خروج أحشاء وأثار سلخ بمنطقة الصدر والبطن والذراع الأيسر والعضد الأيمن، مع أثار قطع من اللحوم متناثرة، من الجثة، وعثروا على مقص معدنى عليه أثار دم المجنى عليه.

 

وبسؤال والد المتهم والمجنى عليه: "السيد محمد محمود المأذون" 61 سنة، قرر بأن نجله المتهم أقر له بقيامه بقتل شقيقه الأصغر وأكل لحومه، مؤكدًا أن نجله المتهم يعانى من أمراض نفسية وعصبية ويعالج منذ عام ونصف عند أحد الأطباء النفسيين، وتعرف على المقص المعدنى المعثور عليه بجوار الجثة بأنه خاص بالمنزل، وبسؤال المتهم أقر بارتكابه الواقعة.

 

وبسؤال كل من محمد مصطفى محمد عبدالفتاح 27 سنة مسعف، ويوسف مصطفى يوسف 41 سنة سائق بالإسعاف، أيدا ما جاء بالفحص وأقرا باعتراف المتهم لهما حال إبلاغهما بالواقعة، فتحرر المحضر رقم 3109 إدارى قسم ثان كفر الشيخ لسنة 2017، والعرض على النيابة العامة.