أحبطت الإدارة العامة للتحريات والمعلومات بمصر للطيران، محاولة تهريب كمية كبيرة من "فرس وخيار البحر"، تقدر بـ4 ملايين جنيه، بحوزته راكبين قبل تهريبها خارج البلاد بمساعدة عدد من العاملين فى المطار.

 

وقالت مصادر بشركة مصر للطيران، أن معلومات وصلت إلى الإدارة العامة للتحريات تؤكد استغلال بعض العاملين لوظائفهم بالمطار واعتزامهم تهريب كمية كبيرة من الكائنات البحرية المحظور صيدها وسفرها خارج البلاد طبقًا لقانون البيئة.


وأضافت المصادر، أنه تم تشكيل فريق بحث ضم كلاً من عماد مراد مدير عام التحريات، وعرفة محفوظ مدير إدارة التحريات، وهانى يوسف ومحمد التميمى ومحمد الحسنى ضباط أمن المعلومات، وتم وضع خطة عمل وإعداد عدة كمائن بالمطار والتنسيق مع جمارك مبنى الركاب 3 لضبط الجناة، وفور دخول المشتبه بهما لصالة السفر تم تفتيش حقائبهما، وعثر على كميات كبيرة من الكائنات البحرية المحظورة من أنواع "فرس البحر، وخيار البحر" تقدر بأربعة ملايين جنيه.


وتم إلغاء سفر المتهمين والتحفظ على المضبوطات وتحرير المحاضر أرقام 154، و155 لسنة 2017، وتم إحالتهما لنيابة النزهة لمباشرة التحقيقات، حيث تستخدم تلك الكائنات البحرية كمنشطات.