زعم الوقف الشيعى فى العراق أن جامعة الأزهر قامت بإلغاء مسابقة "البحث فى مخاطر التشيع فى المجتمع السنى"، وذلك بعد إعلان ديوان الوقف استعداده لتوفير الكتب الشيعية مجانا لطلبتها.

وأضاف فى بيان أصدره الوقف الشيعى بالعراق على موقعه الإلكترونى "بعد إعلان ديوان الوقف الشيعى استعداده لتوفير الكتب الشيعية مجانا لطلبة جامعة الأزهر، ضمن المسابقة التى أعلن عنها الأزهر الشريف للبحث فى مخاطر انتشار التشيع، تم إلغاء تلك المسابقة من قبل مشيخة الأزهر".

وزعم الوقف الشيعى بالعراق أن فضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب أعلن ذلك خلال لقائه بسفير العراق فى مصر، مبررا ذلك لما حدث من ضجة حول ذلك الموضوع وبحرصه على أن يكون الأزهر الشريف داعيا إلى الوحدة الإسلامية والالتئام بين جميع المسلمين، على حد تعبيره.

وقد أعلنت مشيخة الأزهر الشريف، تنظيم مسابقة للطلبة الوافدين حول موضوع: (نشر التشيع فى المجتمع السُّنِّي.. أسبابه، مخاطره، كيفية مواجهته).

يذكر أن المراجع الشيعية فى إيران هاجمت الأزهر الشريف بعد الإعلان عن المسابقة وبعث ناصر مکارم الشيرازى، أحد مراجع الدين فى إيران رسالة مفتوحة إلى شيخ الأزهر انتقد فيها المسابقة، معتبرا أنها تهدف للإساءة للمذهب الشيعى وأتباع أهل البيت.