كتب مصطفى عنبر

صرح السفير ناصر حمدى، سفير مصر في الرياض؛ تعقيباً على رفع رسوم امتحانات "أبناؤنا في الخارج"، إن السفارة والمكتب الثقافي في الرياض قد أجريا الاتصالات اللازمة في هذا الشأن، حيث قام الدكتور أشرف العزازى المستشار الثقافى فى الرياض بجهود حثيثة مع الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم الفني؛ من أجل إعادة النظر في رفع الرسوم المفروضة على امتحانات أبناؤنا في الخارج؛ تخفيفاً عن كاهل أولياء الأمور من الجالية المصرية المقيمين فى السعودية.

وأضاف السفير "حمدى"، إن هذه الجهود أثمرت عبر استجابة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني لتلك المساعي؛ حرصاً منه على تخفيف الأعباء عن كاهل أولياء الأمور، حيث تم بعد دراسة الأمر من أبعاده المختلفة، تخفيض الرسوم للعام الدراسي 2017/ 2018 لتصبح 600 ريال سعودى للمرحلة الابتدائية، و625 ريالاً سعودياً للمرحلة الإعدادية، و670 ريالاً سعودياً للمرحلة الثانوية، وذلك لأبناء الجالية المصرية فى المملكة العربية السعودية.

واختتم السفير ناصر حمدى، تصريحاته بالتأكيد على أن وزارة التربية والتعليم في مصر هي الجهة الوحيدة المنوط بها تحديد رسوم امتحانات "أبناؤنا في الخارج"، متوجهاً بالشكر لوزير التربية والتعليم الفني على استجابته السريعة لمطالب الجالية المصرية في المملكة.