كتب أحمد جمعة

أدانت حركة التحرير الوطنى الفلسطينى "فتح" العملية الإرهابية المجرمة فى صحراء الواحات جنوب غربى محافظة الجيزة، التى وقعت أمس الجمعة، وأسفرت عن استشهاد وإصابة عدد من أبطال قوات الشرطة المصرية، واعتبرته استهدافا لاستقرار وأمن مصر والمنطقة.

 

وأكدت "فتح" فى مصر، فى بيان صادر عنها، اليوم السبت، تضمانها ووقوفها مع مصر قيادة وشعبا ضد الإرهاب، وعلى قدرة الجيش المصرى العظيم على التصدى للهجمات الإرهابية وقوى الشر التى تهدف لزعزعة الأمن والاستقرار، وإثناء مصر عن مواصلة القيام بدورها المحورى فى حماية الأمن القومى العربى

 

وتقدمت الحركة بأحر التعازى وأصدق مشاعر التضامن والمواساة لعائلات شهداء الوطن الأبرار، متمنية للمصابين الشفاء العاجل، وتمنت لجمهورية مصر العربية وقيادتها الحكيمة وشعبها الوفى الأمن والاستقرار والنهضة والازدهار.