كتب أحمد جمعة

أعربت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، عن تضامنها الكامل مع مصر وشعبها وقوّاتها الباسلة فى مواجهة الإرهاب، الذى أوقع عددا من الشهداء والمصابين من رجال جهاز الشرطة فى منطقة الواحات البحرية، أمس الجمعة.

وأدانت الجبهة بقوّة العمليّة الإجرامية، فى بيان صادر عنها اليوم السبت، داعية إلى "المسارعة لتنسيق وتوحيد الجهود الوطنية والقوميّة فى مواجهة الإرهاب، وصولًا لاجتثاثه من كلّ بقعة من هذه الأرض؛ فقوى الإرهاب التى تستهدف شعوبنا والدولة الوطنية ورموزها السيادية غير بعيدة عن الارتباط بالقوى والدول المُعادية لشعوبنا ومخططاتها، التى تعمل على تفتيت المنطقة وحَرف بوصلة الصراع عن وُجهتها الحقيقية ضدّ الكيان الصهيونى، وإخضاع المنطقة للهيمنة والسيطرة النقيضة لمصالح شعوبنا العربية".

وتوجّهت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فى بيانها، بخالص العزاء والمواساة لجمهورية مصر العربية، ولذوى الشهداء والمصابين، متمنية الشقاء العاجل لمصابى الحادث الإرهابى.