كتبت مريم بدر الدين

طرحت شركة وليام هيل البريطانية للمراهنات، قائمة للدول البديلة لاستضافة كأس العالم لعام 2022، في ظل تصاعد الشكوك بشأن حفاظ قطر على حق تنظيم المونديال، قبل 5 أعوام على انطلاقه.

ونشر موقع "قطريليكس" المعارض للدوحة، عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، تقريرا موسعا عن القائمة والتى جاء على رأسها الولايات المتحدة الأمريكية، أستراليا، انجلترا، الصين، ألمانيا، وكوريا الجنوبية.

وتأتي تلك الخطوة بالتزمن مع موجة جديدة من الاتهامات بالرشوة والفساد لاحقت شخصيات قطرية ودولية فيما يتعلق بحقوق بث وتنظيم كأس العالم، حيث بدأ مسؤولون سويسريون تحقيقا مع رجل الأعمال القطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان ومجموعة بي إن سبورتس الإعلامية، بشأن مزاعم الرشوة بحقوق البث الإعلامي في نهائيات كأس العالم 2018 و 2022 و 2026 و 2030.


قطريليكس

 

التحقيقات الأخيرة جاءت بعد عامين من إعلان السلطات الأمريكية عن مجموعة واسعة من لوائح الاتهام المتعلقة بالفساد داخل أروقة السلطة فى فيفا، ما أدى إلى عزل الرئيس السابق للفيفا  بلاتر ونائبه جيروم فالكه. كما تتزامن مع عودة قضية الوفيات المتتالية للعمال خلال العمل على إنشاءات كأس العالم في قطر، ما ألقى الضوء بدوره على ما تعانيه تلك العمالة من ظروف عمل قاسية وانتهاكات لحقوقهم.