كتب إبراهيم حسان

قال الإعلامى الكبير عماد الدين أديب، إن الحالة التى تشهدها الدولة المصرية حاليًا بسبب غياب روح الحوار، وعدم التفكير فى حجم الإنجازات التى أُنشئت على الأرض، مشيرًا إلى أن انتقاد الحكومة من حقوق المواطنين لكن لا يجب هدم الدولة والجيش.

 

وأضاف أديب، خلال حواره مع الإعلامى عمرو أديب، ببرنامج "كل يوم" المذاع عبر فضائية ON E، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى عندما تولى حكم مصر، واجه ظروفًا صعبة للغاية فى واقع الحال والحيز الزمنى له فى المنصب، وكان الاحتياطى النقدى بالبنك المركزى 14.5 مليار دولار، وأيضًا كان يواجه غلق 6700 مصنع مغلق بعمالتها.

 

وتابع أديب، كما أن مصر التى تولى حكمها الرئيس فى 2014، واجهت عدم توافر الوقود فى المحطات وكان هناك أزمة طاحنة فى أنابيب البوتاجاز، فضلاً عن ضعف فى المعلومات الأمنية، وشكاوى من بطاقات التموين ورغيف الخبز، وضعف شبكة الطرف بين العاصمة والمحافظات، وانتشار حالات الكبدى الوبائى، وانهيار الخدمات العامة فى الصحة والتعليم، وعدم السيطرة الأمنية على الحياة اليومية وتهديد تنظيم الإخوان للأمن الداخلى.

 

وأشار إلى أن مصر بها 160 ألف قانون، منها 50 ألف يحتاجوا إلى التعديل السريع لإحداث الإصلاح.