كتب محسن البديوى

قال الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أن مصر أدارت معركة المرشحة المصرية السفيرة مشيرة خطاب فى انتخابات اليونسكو باحترافية واحترام للذات والآخرين ولم تنزلق لأى نوع من التحالفات التى يشوبها التربيطات غير الشرعية.

 

وأضاف "عبد الغفار"، فى حواره ببرنامج "آخر النهار" الذى يقدمه الكاتب الصحفى خالد صلاح، عبر فضائية "النهار"،  أنه كان شاهداً على تلك المعركة بصفته رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، مؤكداً أن مصر تقدمت بمشروع أكثر من رائع وأبهرت كل الحاضرين بقدرتها على تطوير منظومة اليونسكو، وكان هناك توقعات بأن تكون مصر على رأس المنافسين للفوز بالمنصب.

 

وأكد أن ما قامت به الدبلوماسية المصرية برئاسة وزير الخارجية سامح شكرى، وكل القائمين يؤكد الاحترافية فى المنافسة اعتماداً على سمعة مصر، مستطرداً :" لم نتلقى الدعم الأفريقى كما كان متوقعا خاصة أنه يوجد 20 صوتاً أفريقيا بينهم 3 دول عربية، والدرس المستفاد أن الدول العربية أضرت بنفسها بتفتيت الأصوات"، معقباً :"ربما يكون شاب المعركة المال السياسى، لكن مصر أعلى بكثير من أن يكون هذا أسلوبها فى التنافس.. خسرنا بشرف لأننا التزمنا بالأعراف والمواثيق والمبادىء".