أكدت إذاعة راديو إنتركوميا الإسبانية أن مصر دولة مهمة للغاية بالنسبة للعديد من الدول الغربية، ولكن بالنسبة لفرنسا تعتبر الأفضل، وترى الإذاعة أن فرنسا تفضل مصر على روسيا وقطر، وهذا ما أظهرته الاتفاقيات العسكرية التى جرت العام الماضى، حيث سلمت فرنسا لمصر 3 مقاتلات رافال فى أحدث شحنة أسلحة وصلت القاهرة، فى إطار تعزيز قدرات القوات المسلحة، قبل أن تسلم قطر المقاتلات المتفق عليها، وبالتالى فإن مصر أول بلد يستورد طائرات رافال من فرنسا.

وأشارت الإذاعة، على موقعها الإلكترونى، إلى أن الرافال ليست الاتفاقية الوحيدة التى عقدت بين مصر وفرنسا، ولكن هناك صفقة تسليح ثانية من بيع فرنسا لمصر فينتى ميسترال بعد رفضها البيع لروسيا بسبب دورها فى الأزمة الأوكرانية.

وأشارت الإذاعة إلى أن ميسترال لها قدرة حمل 16 طائرة مروحية و13 دبابة، وتعتبر الرافال الدفعة الثانية من صفقة تتضمن 24 مقاتلة من ذات الطراز، وتسلمت مصر أول 3 طائرات فى يوليو الماضى، والتى تعتبر وفقا لمصادر عسكرية خطوة نوعية فى زيادة قدرة القوات المسلحة على القيام بمهامها فى دعم جهود الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

واتفقت القاهرة وباريس فى سبتمبر على بيع حاملتى طائرات من طراز "ميسترال" إلى مصر مقابل 950 مليون يورو، وحصلت مصر أيضا على فرقاطة فرنسية من طراز "فريم" فى إطار صفقة طائرات "رافال" التى بلغت قيمتها 5.2 مليار يورو.