أ ف ب

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريس، اليوم الإثنين، عن قلقه ازاء احتمال أن يسفر الاستفتاء حول استقلال اقليم كردستان الى "زعزعة الاستقرار".

 

وتزداد المخاوف من احتمال ان يؤدى الاستفتاء إلى اضطرابات، خصوصا بعدما صوت مجلس النواب العراقى على قرار يلزم رئيس الوزراء حيدر العبادى بنشر قوات فى المناطق المتنازع عليها التى استولى عليها الاكراد.

 

ودعا جوتيريس بغداد وسلطات إقليم كردستان إلى حل خلافاتهم عبر الحوار.

 

وحض سلطات الإقليم على ضمان أن بعثة الأمم المتحدة فى العراق "سيسمح لها بالإستمرار دون أى عراقيل".

 

وتم تسجيل 5,3 مليون شخص للإدلاء بأصواتهم فى الإقليم والمناطق المتنازع عليها فى الاستفتاء الذى عارضته الولايات المتحدة وقوى إقليمية.

 

وكان مجلس الأمن الدولى حذر الأسبوع الماضى من أن الاستفتاء قد يقوض الاستقرار فى المنطقة.

 

وأفاد بيان للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن جوتيريس أعرب عن "القلق إزاء الآثار المحتملة المزعزعة للاستقرار التى قد تنجم عن استفتاء اليوم فى إقليم كردستان العراق".

 

وأكد "احترامه سيادة العراق ووحدة أراضيه مشددا على "ضرورة حل جميع القضايا العالقة بين الحكومة الفدرالية وحكومة إقليم كردستان عبر الحوار والتسوية البناءة"