كتب - أحمد جمعة

عبر أبناء دولة الإمارات عن حبهم واعتزازهم لمصر وشعبها خلال حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعد ظهر اليوم، للمجلس الأسبوعى للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبوظبى، والذى حضره كبار الشخصيات من الشيوخ والوزراء والعديد من الشخصيات العامة وكبار المسئولين والإعلاميين ورجال الأعمال والمواطنين، بالإضافة إلى عدد من السفراء المعتمدين فى أبو ظبى.


 

 

ووجه اللواء محمد بن كردوس أحد قيادات الجيش الإماراتى والحاضر للمجلس الأسبوعى ، رسالة إلى الرئيس السيسى قائلا: "لن نتأخر فى يوم من الأيام فى فداء مصر أولا.. وتوصية الشيخ زايد وإلحاح الشيخ محمد بن زايد فى كل منبر وهو نهج فى دراستنا هو أن الدفاع عن مصر واجب قومى إماراتى".

 

وأضاف اللواء محمد بن كردوس للرئيس قائلا: "نحن معاك بأرواحنا ودمنا معاك...حتى لو لم نأكل أو نشرب ألا وجبة واحدة.. صمدت وشعبك صمد.. وجيش مصر صامد وسيصمد لأنك على حق ونحن إياك فى خندق واحد لأنك على حق.. نحن معكم وسنبقى معكم.. نحن معكم فى خندق واحد ونقول لا اله الا الله على كل إرهابى.. نحن معكم وسنبقى معكم".

 

ورد الرئيس عبد الفتاح السيسى على اللواء محمد بن كردوس بالقول:"وإحنا فداكم".

 

وتحدث عدد من المواطنين الإماراتيين خلال المجلس مرحبين بالرئيس، حيث عبروا عن محبتهم لمصر وشعبها، وتقديرهم واعتزازهم  بالدور الذى تقوم به على صعيد الأمة العربية.