كتب: محمد أبو النور

بالرغم من أن حزب الاتحاد الديمقراطى المسيحى، الذى تقوده المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، احتل المركز الأول فى الانتخابات البرلمانية التى جرت اليوم الأحد، إلا إنه خسر الكثير من الأصوات، مقارنة بالانتخابات الماضية التى جرت قبل أربع سنوات، ومن خلال العرض التالى نلقى الضوء على سيدة ألمانيا الفولاذية التى تقود بلادها لدورة رابعة.

النتائج الاولية للانتخابات
النتائج الأولية للانتخابات

 

1 ـ تقود ميركل ائتلافا محافظا، مكونا من حزبها الديمقراطى المسيحى وحزب الاتحاد الاجتماعى المسيحي، وقد فاز هذا التكتل بنحو 32.5 فى المئة من الأصوات، وبذلك حافظ على مركزه كأكبر تكتل فى البرلمان الألمانى منذ العام 2005.

2 ـ اعتبرت ميركل أن فوز حزب "البديل من أجل ألمانيا" بـ13.5 % من الأصوات، ودخوله البرلمان بمثابة "تحد كبير"، لأن هذه النتيجة تجعله ثالث أكبر حزب سياسى فى البرلمان.

3 ـ المدهش فى حياة ميركل أنها كانت باحثة فى علم الكيمياء الفيزيائية، وحصلت فى هذا التخصص على الدكتوراه، ثم دخلت عالم السياسة فى أعقاب الحراك السياسى الذى دار فى ألمانيا الشرقية بالعام 1989 إبان سقوط سور برلين.

السفير الألمانى بالقاهرة يلقى كلمة بمناسبة نتائج الانتخابات
السفير الألمانى بالقاهرة يلقى كلمة بمناسبة نتائج الانتخابات

 

4 ـ حياة ميركل العلمية مفعمة بالتفاصيل، فقد درست فى جامعة ليبزيج، وحصلت على شهادة الدكتوراه عام 1978، وعملت خبيرة فى الكيمياء بالمعهد المركزى للكيمياء الفيزيائية، التابع لكلية العلوم من 1978 إلى 1990، ووقتها تعلمت الروسية وأتقنتها.

5 ـ للحياة الأسرية عند ميركل قدسية خاصة، فقد تزوجت للمرة الثانية من جواكيم ساور، الذى يهوى الطبيعة ويحب عمله، ونادرا ما يضجر أو يشتكى أو يطالبها بترك السياسة والتفرغ لحياة الأسرة والعائلة.

6 ـ تقلدت ميركل عدة حقائب وزارية مهمة فى حكومة المستشار التاريخى للبلاد، هلموت كول، منها منصبى وزيرة للمرأة والشباب، ثم وزيرة للبيئة والسلامة النووية، وذلك بعد اتحاد الألمانيتين فى أعقاب سقوط سور برلين وزوال الشيوعية عن أوروبا.

7 ـ يعتبر العام 2000 هو الميلاد السياسى الحقيقى لميركل ففيه تولت رئاسة الحزب ومن ثم أصبحت زعيمة لكل المنضوين تحته، ووقتها بدأت العمل على تكوين تحالف من الأحزاب المسيحية بالبلاد.

المؤشرات التى ظهرت مساء اليوم لنتائج الانتخابات
المؤشرات التى ظهرت مساء اليوم لنتائج الانتخابات

 

8 ـ فى العام 2005 فازت ميركل على المستشار، جيرهارت شرويدر، وبعد التحالف الذى نجحت فيه وشكلته من الحزبين "المسيحى الديمقراطي" و"الاجتماعى الديمقراطي"، عُينت ميركل مستشارة للبلاد التى أخذت فى النمو والاستقرار على نحو متزايد.

9 ـ تعد أنجيلا ميركل أول سيدة تشغل منصب "المستشار" فى تاريخ ألمانيا على الإطلاق، ودخلت التاريخ الألمانى من أوسع أبوابه بعد أن أصبحت أول شخصية تنتمى إلى ألمانيا الشرقية تتولى أرفع المناصب فى ألمانيا الاتحادية.

الناخبون الألمان
الناخبون الألمان

 

10 ـ يطلق عليها الألمان لقب "الأم"، نظرا لمواقفها الاجتماعية خاصة من مسألة اللاجئين السوريين تلك التى كادت تعصف بها فى العام 2015، بالرغم من أن وسائل الإعلام العالمية تلقبها بـ"المرأة الحديدية".