كتب – أحمد يعقوب

قالت مصادر مصرفية مسئولة، إنه تم الاستقرار على ترشيح، طارق فايد، وكيل محافظ البنك المركزى المصرى، لمنصب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، خلفًا لمنير الزاهد، على أن يستمر هشام عكاشة، رئيس البنك الأهلى المصرى، ومحمد الإتربى، رئيس بنك مصر، فى منصبيهما، مؤكدة على أن القرار سوف يصدر من المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، خلال الساعات القليلة القادمة.

 

وأكدت المصادر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إنه تم ترشيح سهر الدماطى، لمنصب نائب رئيس بنك مصر، خلفًا لأحمد أبو العز، النائب الحالى، لافتة إلى أنه من المتوقع استمرار هانى سيف النصر رئيس بنك"الاستثمار العربى" وماجد فهمى رئيس بنك التنمية الصناعية والعمال المصرى وفى منصبيهما، وخروج رئيس البنك  العقارى المصرى العربى، خلال التغييرات المرتقبة، مؤكدة أن الاستقرار والحفاظ على قوة الجهاز المصرفى المصرى هو عنوان الحركة الجديدة فى البنوك العامة.

 

وأشارت المصادر، إلى أن مدة مجالس الإدارات الحالية بالبنوك العامة بدأت فى سبتمبر 2014 بقرار من مجلس الوزراء بعد ترشيح محافظ البنك المركزى المصرى السابق هشام رامز، ومدة المجالس الحالية تمتد إلى 3 سنوات، وكان تطبيق الحد الأقصى للأجور بالبنوك العامة أحد العناصر المؤثرة على حركة التغييرات السابقة.

 

جدير بالذكر، أن البنوك المملوكة للدولة تشمل البنك الأهلى المصرى، وبنك مصر، وبنك القاهرة، وبنك الاستثمار العربى، والبنك العقارى المصرى العربى، وبنك التنمية الصناعية والعمال المصرى.