كتبت رباب فتحى

حذر حقوقيون من أن أطفال فى سن الرابعة يجبرون على ارتداء الحجاب فى المدارس الإسلامية التى تمولها الحكومة البريطانية.

 

 

وأضافت صحيفة "ميل أون صنداى"، أن الحجاب إلزامى فى 8 مدارس بانجلترا، بما فى ذلك ثلاث مدارس ابتدائية، وذلك وفقا لبحث أجرته الجمعية العلمانية الوطنية.

 

 

ويقول النقاد إن الحجاب يشجع على إضفاء الطابع الجنسى على الأطفال لأنه عادة ما يتم ارتدائه أمام الرجال كدليل على العفة عندما تصل الفتيات إلى سن البلوغ.

 

 

وقالت صحيفة "صنداى تايمز"، إن 51 مدرسة إسلامية خاصة من بين الـ 176 الذين شملهم الاستطلاع قالوا إن ارتداء التلميذات للحجاب إلزاميا، بينما قال 18 منهن إن ارتداءها كان اختياريا.

 

 

وأشارت الصحيفة إلى أن موقع إلكترونى لإحدى المدارس، يقول إن الوجه يجب أن يغطى كذلك خارج المدرسة، وليس فقط داخل الصف.

 

 

وأرسلت الجمعية العلمانية الوطنية نتائجها إلى وزيرة التعليم، جوستين جرينينج.

 

 

وفى استطلاع لصحيفة "صنداى تايمز" الشهر الماضى، كشفت أن ما يقرب من خمس 800 مدرسة ابتدائية حكومية فى 11 منطقة بإنجلترا تضع الحجاب كجزء من زيها الرسمى وإن كان اختياريا فى الغالب.