كتب أحمد جمعة

التقى رئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى الليبية فائز السراج أمس الجمعة بمقر البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة بنيويورك وزير الخارجية سامح شكرى بحضور وزير الخارجية الليبى المفوض محمد سيالة.

 

ونقل شكرى تحيات الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي آملا أن يلتقيا فى وقت قريب فى القاهرة، معربا عن حرص مصر على مساعدة الأطراف الليبية على التوصل إلى توافق يحقق الأمن والاستقرار فى ليبيا.

 

وتطرق الاجتماع إلى اللقاء الذى استضافته القاهرة وجمع قيادات عسكرية من مناطق ليبية مختلفة حيث اعتبره السراج خطوة هامة على طريق توحيد المؤسسة العسكرية.

 

واتفق الطرفان على دعم خارطة الطريق التى طرحها ممثل الأمين العام للأمم المتحدة فى ليبيا غسان سلامة التى تفضى إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية.

 

وبحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامى للمجلس الرئاسى الليبى اليوم السبت، فقد رحب السراج فى ختام اللقاء بزيارة مصر تلبية لدعوة الرئيس السيسى لبحث عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك مؤكدا على عمق العلاقة بين البلدين وأهمية دور مصر فى إنجاح المسار السياسى الليبى.