كتبت سماح عبد الحميد

منذ إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسى تشكيل لجنة للعفو الرئاسى، لبحث حالات الشباب المحبوس فى السجون، بدأت اللجنة عملها لاستقبال الشكاوى من مختلف الجهات، ونجحت حتى الآن فى المساهمة فى إصدار 3 قوائم عفو رئاسى، مع الاستعداد للانتهاء من القائمة الرابعة.

 

وقال طارق الخولى عضو اللجنة، إن آلية عمل اللجنة تتضمن عددًا من المراحل، بداية من استقال الشكاوى، حتى اتخاذ قرار نهائى بالعفو الرئاسى.

 

وتتمثل هذه المراحل فى:

 

المرحلة الأولى:

 تستقبل لجنة العفو طلبات العفو من أهالى المحبوسين، ومن عدد من الجهات والمنظمات الأخرى، من ضمنها لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، المجلس القومى لحقوق الإنسان، وعدد من المنظمات الحقوقية، بعض الأحزاب والنقابات.

 

المرحلة الثانية:

تقوم اللجنة بتجميع كافة الطلبات وفحصها، بحيث يتم استبعاد الحالات الجنائية، لأن اللجنة مختصة فقط بحالات التظاهر، والرأى والتعبير، وكذلك يتم استبعاد كل من يقضى مدة نتيجة انضمامه لجماعة إرهابية، أو أى قضايا متعلقة بالجماعات الإرهابى.

 

المرحلة الثالثة:

 إرسال القائمة كاملة بعد الفحص إلى رئاسة الجمهورية.

 

المرحلة الرابعة:

 تشكل فريق قانونى لفحص الحالات ومراجعتها مرة أخرى من ناحية الحالة القانونية، للتأكد هل من حق رئيس الجمهورية من الناحية القانونية والدستورية إصدار قرار بالعفو لها أم لا.

 

المرحلة الخامسة:

بعد الانتهاء من المراجعة الأخيرة، يتم إرسال القائمة للرئيس عبد الفتاح السيسى للتصديق عليها رسميًا وإصدار قرار العفو.