كتبت سماح عبد الحميد

قال طارق الخولى، عضو لجنة العفو الرئاسة، إن العمل على قائمة العفو الرئاسى الرابعة ما زال قائمًا، وتفحص الحالات الواردة إلى اللجنة.

 

وأضاف الخولى، لـ"اليوم السابع"، أنه ما زال يرد إليهم يوميًا حالات للفحص، سواء بشكل مباشر للجنة من أهالى المحبوسين، أو من بعض الجهات التى تتعاون مع لجنة العفو، ومن ضمنها لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، ومنظمات المجتمع المدنى.

 

وعن نسبة الحالات التى يتم استبعادها خلال الفحص، نتيجة لكونها حالات تثبت انضمامها لتنظيمات إرهابية، أو تابعة لجماعة الإخوان، قال "الخولى"، إنه فى كل قائمة عفو  هناك نسبة 20 إلى 30% يتم استبعادها أثناء الفحص، من إجمالى الحالات التى تقدم إلى اللجنة بسبب انضمامهم لجماعات إرهابية.