bc44a0436a.jpg
مسعود البارزانى

مسعود البارزانى

أكد مسعود البارزاني رئيس إقليم كردستان، اليوم /الجمعة/ أن قضية الاستفتاء باتت بيد الشعب الكردستاني ولم تعد بيد الحكومة أو أي من الأحزاب السياسية لافتا إلى استعداد أربيل للقيام بحوار جدي مع جميع الأطراف الداعية لذلك بشرط أن يتم ذلك بعد إجراء الإستفتاء.

وأضاف البارزاني – في خطابه للشعب الكردستاني اليوم الجمعة قبل يومين من الإستفتاء – أن العديد من الأطراف الدولية الخارجية والأحزاب السياسية لم يأخذوا مسألة استفتاء إقليم كردستان العراق المزمع قيامه يوم 25 القادم على محمل الجد بل حاربوا الإقليم بدلا من تقديم حل سياسي للأزمة.

وأضاف أن الاستفتاء لا يهدف لترسيم الحدود بين العراق واقليم كردستان أو فرض الأمر الواقع عليها وإنما يهدف لاستقلال الإقليم مؤكدا أنهم لن يعودوا إلى الخط الأخضر الفاصل بين البيشمركة والجيش العراقي.

وأعرب مسعود البارزاني عن استعداده لمواصلة التعاون مع الجيش العراقي وقوات التحالف ضد تنظيم (داعش) معبرا عن شكره لقوات التحالف على مساعدته للإقليم خلال حربه ضد داعش موضحا في الوقت ذاته أن الكثير من أبناء كردستان ضحوا بأنفسهم في الحرب ضد داعش حيث قتل أكثر 1789 شخصا وأصيب 10098 آخرون.