كتبت رحمة رمضان

أجرت شركات توزيع الكهرباء على مستوى الجمهورية، صيانة شاملة لجميع المحولات والموزعات بجميع أنحاء الجمهورية، استعدادًا لبدء العام الدراسى الجديد لتفادى حدوث أى أعطال فنية.

 

وكشف الدكتور، أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى الجمهورية، أجرت أعمال الصيانة الخاصة بجميع المحولات والموزعات بجميع أنحاء الجمهورية بصفة عامة، وبصفة خاصة المغذية للمدارس والجامعات.

 

وأضاف حمزة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن التغذية الكهربائية للمدارس مؤمنة بالكامل، وتم عمل الصيانات لها استعدادًا للعام الدراسى الجديد، تجنبًا لحدوث أى أعطال فنية تتسبب فى التأثير سلبًا على الطلاب بالمدارس والجامعات.

 

وأوضح حمزة، أن شركات الكهرباء ليست فى حاجة لرفع حالة الطوارئ استعدادًا للعام الدراسى الجديد، موضحًا أن الشبكة القومية حاليًا قدرتها تفوق استهلاك المواطنين بأكثر من 6 آلاف ميجا وات يوميًا، وهو ما يجعل التغذية الكهربائية مؤمنة للمواطنين وجميع مؤسسات و هيئات الدولة.

 

وأشار إلى أن شركات توزيع الكهرباء لديها ماكينات طوارئ يتم الاعتماد عليها فى حالة حدوث أى أعطال فنية، لاستقرار التغذية الكهربائية لحين إصلاح الأعطال، متابعًا: "هناك غرف عمليات بجميع شركات توزيع الكهرباء لمتابعة الشكاوى وسرعة حلها، علاوة على غرفة عمليات مركزية بالوزارة لتلقى شكاوى المواطنين على مدار الساعة والعمل على حلها من خلال التواصل مع شركة التوزيع التابع لها المستهلك".

 

وطالب حمزة المواطنين الإبلاغ عن الشكاوى الفنية أو التجارية وشكاوى فواتير الاستهلاك على الرقم الخاص بالأعطال و الشكاوى 121.

 

وأضاف حمزة، أن الوزارة تسعى إلى نشر ثقافة الترشيد كسياسة ثابتة يقوم بها قطاع الكهرباء، لما له من أثر فى توفير الاستهلاك ينتج عنه توفير الاستثمارات لإنشاء محطات توليد للكهرباء، وما يتبعها من تدعيم لشبكات النقل والتوزيع، وكذلك توفير الوقود اللازم لتشغيل تلك المحطات.