كتب حسن مجدى

انتشرت خلال الأيام الماضية صور لمباريات مصارعة حرة مصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعى، وأثارت تعليقات واسعة وانتقادات من قبل البعض الذين أكدوا أن مستوى المباريات ليس كما يجب، وأن حتى ملابس اللاعبين وظهورهم لم يكن بالشكل اللائق، ولكن أضيف لهذا المشهد فيديو جديد لمباراة مصارعة حرة بين فتيات داخل مدرسة ابتدائية.

 

مباراة المصارعة داخل المدرسة
مباراة المصارعة داخل المدرسة

وأثار الفيديو انتقادات واسعة، حيث قال البعض أن سن الأطفال فى المرحلة الابتدائية لا يسمح لهم بمشاهدة تلك المباريات العنيفة، متسائلين هل هذه هي القيم التي يجب أن نقدمها لهم.

 

المباراة أثارت جدلا عبر مواقع التواصل
المباراة أثارت جدلا عبر مواقع التواصل

وعن إقامة مباريات المصارعة الحرة داخل مدرسة ابتدائية، قال الكابتن أشرف كابونجا، مؤسس فريق المصارعة الحرة المصري "EWR"، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إن هذا هو العام الثالث الذى يقام فيه مباريات مصارعة حرة داخل مدرسة العبور الابتدائية التى استضافت 19 عرضا لهم، مضيفا أنهم قدموا حفل جميل، كان به رقص على السمسمية وأغنيات وطنية، متابعا: "طلعت أنا وفرقتي أدينا الأطفال دفعة أنهم يتعلموا رياضة، حتى لو مش مصارعة حرة، ووعدنا الأطفال إننا هنوفر لهم مدربين كراتيه وكونغو فو، وسباحة، لكن المصارعة الحرة مش أقل من 18 سنة".

وأضاف: "أنا بوعي الأطفال أنهم ميلعبوش الحاجات دية في البيت، لكن يقدروا يتعلموا رياضيات أخرى، وكنا بننصحهم أنهم ميشربوش سجاير".

مباراة للمصارعة الحرة
مباراة للمصارعة الحرة

وعن مناسبة تلك المباريات لأعمار طلاب المرحلة الابتدائية قال: "أحنا مش بنقتل بعض، والعرض مناسب أن الأطفال تتفرج عليها، وده أحسن من أفلام الكارتون اللي بتجيب حالات نفسية، أكيد ممارسة الرياضة أفضل".

لاعبي المصارعة
لاعب مصارعة

وأشار "كابونجا" إلى أنهم سيقدمون عروضا فى الإسماعيلية والفيوم، ثم شرم الشيخ والغردقة لدعم السياحة، إضافة لاستقبالهم دعوات من الأردن وفلسطين.

 

مباراة مصارعة المحترفين
مباراة مصارعة المحترفين للبنات