8fd4dcf3b9.jpg
مجلس الأمن - أرشيفية

مجلس الأمن – أرشيفية

صوت مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس، على مشروع قرار لمحاسبة تنظيم “داعش” الإرهابي على الجرائم التي ارتكبها, بمشاركة كل من السويد وتركيا وأوكرانيا والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمي وأيرلندا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية وأورجواي.

وحظى مشروع قرار محاسبة داعش بــــ 15 مؤيدا, ومن ثم اعتمد مشروع القرار بالإجماع ليكون القرار رقم 2379 لعام 2017.

من جانبه، قال أليستر بيرت وزير الدولة لشئون الشرق الأوسط في المملكة المتحدة لبريطانيا العظمي وأيرلندا الشمالية -في كلمة خلال جلسة مجلس الأمن بنيويورك- إنه “ممتن للإدلاء بتصويت المملكة المتحدة تأييدا لهذا القرار ولدعم أعضاء المجلس لمشروع القرار الذي صاغته المملكة المتحدة.

وأشار بيرت، إلى أن “بريطانيا وعدت بأن تبذل قصاري جهدها لجلب داعش أمام العدالة, وذلك عقب اجتماعنا بعام على هامش الجمعية العامة، حيث يمثل هذا القرار خطوة مهمة نحو تحقيق الهدف الضروري”, مشيرا إلى أن هناك الملايين الذين أجبروا على الفرار، والمدنيين الذين عانوا، بالإضافة إلى الذين فقدوا أرواحهم في هجمات إرهابية في أوروبا وكل أنحاء العالم.

أ ش أ