كتب أحمد جمعة - تصميم محمود بكر - شريهان نجدي

استعادت مصر دورها التاريخى والقيادى لتتحمل مسؤوليتها تجاه القضية الفلسطينية، بما فيها ملف المصالحة بين حركتى فتح وحماس، قبيل تحرك القاهرة لإحياء عملية سلام بين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى.. وفيما يلى مراحل وتبعات الانقسام الفلسطينى على المنطقة، إلى أن تم التوصل لاتفاق مصالحة بين فتح وحماس، برعاية مصر:


من طرف youm7

1.  فى عام 2006 نجحت إسرائيل فى عزل غزة عن الضفة الغربية بزعم غياب تمثيل موحد للفلسطينيين.

 

2. تسبب الانقسام الفلسطينى بين فتح وحماس منذ 2007 فى ضعف القضية الفلسطينية.

  

3.   ظهرت العديد من الجماعات المتطرفة بالمنطقة بذريعة حل قضية فلسطين وتحرير القدس.

 

4.   تسبب ظهور هذه الجماعات المسلحة فى تشكيل تهديد على أمن واستقرار سيناء.

 

5.  على مدار سنوات طويلة.. فشلت العديد من الأطراف والإقليمية والدولية فى تحقيق المصالحة الفلسطينية.

 

6.   بدأت مصر التشاور مع فتح وحماس منذ عدة أشهر لدفعهما نحو المصالحة.

 

7.   قبل أيام .. نجحت مصر فى إبرام مصالحة بين حركتى فتح وحماس.

 

8.   رحب الرئيس أبو مازن بالجهود المصرية لتوحيد الصف الفلسطينى.

 

9.   أكد الرئيس الفلسطينى أن إنهاء الانقسام سيمكن الفلسطينيين من بناء دولتهم.

 

10 ـ بعد توحيد الصف الفلسطينى بحث الرئيس عبد الفتاح السيسي مع نتنياهو دفع عملية السلام لتسوية النزاع.