كتبت سارة درويش

بعد تسليط الضوء على قصة "حاتم الجمسى" المصرى المقيم فى نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، وصاحب مطعم سندويتشات بالمدينة، إثر ظهوره ضيفا عبر عدد من القنوات التليفزيونية باعتباره خبيرًا فى الشأن الأمريكى، أثير كثير من الجدل حوله، وحول معايير اختيار الضيوف فى البرامج التليفزيونية، إلا أنه فى كل الأحوال ليس الحالة الوحيدة التى يمكن التقاطها فى هذا السياق.

 

مسألة الضيوف الزائفين "الفشنك" على هواء القنوات التليفزيونية أمر يبدو شائع الحدوث ومثيرا للجدل فى أصقاع الأرض، فكثير من دول العالم تعرف هذه الظاهرة، وأحيانا ما يكون بعض هؤلاء الضيوف من المحتالين، وآخرون قادتهم أخطاء طريفة مع صدفة غريبة إلى الشاشات، فتعرف على أبرز قصصهم.

 

"بى بى سى" تستضيف سائق تاكسى كخبير تكنولوجى

فى مايو 2016 نشرت شبكة "بى بى سى" البريطانية على موقعها العربى خبرًا بمناسبة الذكرى العاشرة لـ"أفضل مقابلة خاطئة لبى بى سى"، أعادت فيه إلى الأذهان قصة "جاى جوما"، سائق سيارة الأجرة الذى استضافته القناة باعتباره خبيرا فى التكنولوجيا، ليتحدث عن تحميل الموسيقى.

جاي جوما
جاى جوما

 

كانت صدفة طريفة وخطأ غير مقصود وراء هذه المقابلة، ففى حين توجه "جوما" فى 2006 إلى مبنى "بى بى سى" لمقابلة عمل، فى إطار سعيه لشغل وظيفة عامل نظافة، كان الضيف المقصود يتواجد فى صالة استقبال المكان، ويحمل اسم "جى" أيضًا، وتم طلب الشخص الخطأ ليجد السائق نفسه فجأة ضيفًا بالنشرة الاقتصادية، وظهرت عليه علامات الارتباك والفزع، ولكنه رغم ذلك حاول احتواء الموقف وأكمل المقابلة وأجاب الأسئلة وتحول بعدها لواحد من المشاهير فى بريطانيا.

 

 

"أحمد الرشيدى" أشهر خبير أمنى وتكنولوجى "فشنك" على الشاشات

بعد عشرات المقابلات التلفزيونية والمقالات العلمية المنشورة فى الصحف، تم القبض على الدكتور أحمد الرشيدى بتهمة انتحال صفة شخصية عامة والنصب والاحتيال، لتكشف التحقيقات أنه حاصل على دبلوم، وانتحل صفة أستاذ دكتور ومسؤول أمنى سابق بإحدى الجهات السيادية، وأنشأ منظمة وهمية باسم "المجلس العربى الأفريقى الدولى" على الإنترنت.

أحمد الرشيدى على إحدى القنوات
أحمد الرشيدى

 

بعد إلقاء القبض على أحمد الرشيدى فى يونيو 2016، ضُبطت بحوزته 13 شهادة دكتوراة فخرية مزورة ومنسوبة لجامعات أجنبية، وكارنيه مزور منسوب لأحد المجالس الدولية.

 

 

مجهول ينتحل شخصية "رمضان صبحى" فى مداخلة هاتفية 

موقف آخر من النوعية نفسها، ولكن فى هذه المرة لم يظهر الضيف الزائف على الشاشة، وإنما فى مداخلة هاتفية مع برنامج "مسا مصر مع شوبير" على الراديو، إذ انتحل شخص مجهول هوية رمضان صبحى، لاعب كرة القدم المصرى المحترف فى صفوف نادى "ستوك سيتى" الإنجليزى، وتحدث عن علاقته بالمدرب وأنه "أهلاوى حتى النخاع"، وزاد الشعر بيتًا بالحديث عن توقعاته لمباراة القمة المرتقبة.

 

انتهت مكالمة الضيف مجهول الهوية مع "شوبير" بسلام، ولم تنكشف إلا عندما سارع وكيل اللاعب بتوضيح الحقيقة فى مداخلة هاتفية مع برنامج رياضى تلفزيونى آخر، نافيا أن يكون أجرى أية مداخلات خلال تلك الفترة.

 

شاب ينتحل شخصية المطرب الشاب صاحب أغنية "ابن الشهيد"

على اليسار سيف مجدى الحقيقى وعلى اليسار منتحل شخصيته
على اليسار سيف مجدى الحقيقى وعلى اليمين منتحل شخصيته

 

فى أبريل الماضى، ظهر شاب فى برنامج صباحى بإحدى القنوات الفضائية باعتباره المطرب الشاب سيف مجدى صاحب أغنية "ابن الشهيد"، التى أداها صاحبها أمام الرئيس السابق عدلى منصور، والرئيس عبد الفتاح السيسى حينما كان يتولى منصب وزير الدفاع، فى احتفالية القوات المسلحة بالذكرى الثالثة لثورة 25 يناير.

 

استمرت المقابلة نحو 20 دقيقة مع المطرب الشاب المزعوم، رغم أنه بدا أكبر سنًا ولم يكن قادرًا على الغناء بشكل جيد، وبعد انتهاء البرنامج سرعان ما كشف المطرب الأصلى الحقيقة وأعلن عبر "فيس بوك" أن هناك من انتحل شخصيته وظهر فى البرنامج مدعيا أنه "سيف".

 

وكشف المطرب الشاب فى تصريحات صحفية وقتها، عن أن ظهور هذا الشاب منتحلاً شخصيته أدى لإلغاء حفلين له، وكبده خسائر مالية كبيرة، مؤكدا أنه انهار بسبب تشويهه على يد هذا الشخص الذى وصفه بـ"المختل".

 

موضوعات متعلقة.. 621bb5743d.jpg

سيف مجدى: اتصدمت لما شوفت منتحل شخصيتى بأحد البرامج.. وحررت محضرا

arrowBread.png?2

نيابة أكتوبر تطلب تحريات الأمن حول انتحال مجهول صفة المطرب سيف مجدى