كتب هاشم الفخرانى

كشفت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية، النقاب عن اتصالات قطرية إسرائيلية تهدف لإبرام اتفاق يتوسط بموجبه اللوبى الصهيونى لدى الإدارة الأمريكية، لتخفيف الضغط على الدوحة، مقابل استعادة جثث الجنود الإسرائيليين الذين تحتجزهم الفصائل الفلسطينية فى غزة.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية فى تقرير لها، إن مهندس الاتفاق هو سفير إسرائيل بالأمم المتحدة دانى دانون، الذى تواصلت معه الدوحة لربطها باللوبى الصهيونى، وأجرى لقاءات مكثفة مع زعماء المنظمات الصهيونية بالولايات المتحدة بالفعل، وأكد أنه ينبغى على الدوحة إبداء حسن نواياها بالضغط على الفصائل الفلسطينية لإعادة جثث الجنود الإسرائيليين، موضحة أنه فى حال قبول قطر بشروطها فإن اللوبى الصهيونى لن يمانع فى القيام بذلك.