كتب مدحت وهبة

 

أعلنت  وزارة التموين والتجارة الداخلية، أنها  تلقت خطابا رسميا من  الحجر الزراعى المصرى بخصوص شحنة القمح الرومانى الواردة بميناء سفاجا من دولة رومانيا على الباخرة وادى طيبة التى يبلغ وزنها 63 ألف طن، ضم تقريرا علميا لقسم بحوث الفلورا التابع لمعهد بحوث البساتين أفاد بأن جنس بذور الخشخاش الموجودة بالشحنة خشخاش الزهور وهو يختلف تماما عن الخشخاش المخدر.

 

 وأوضح التقرير أن الإجراءات المتبعة فى هذه الحالة هى إتمام عملية الغربلة على حبوب القمح للشحنة بأكملها، وفصل ثمار بذور خشخاش الزهور منها وإعدامها، تحت إشراف الحجز الزراعى على أن يتحمل المستورد كافة تكاليف عمليات الغربلة والتخلص من مخلفات الشحنة. 

   

وقال محمد سويد مستشار وزير التموين والتجارة الداخلية فى تصريحات مساء اليوم  أن الاحتياطى الاستراتيجى من القمح  يبلغ 3.4 مليون طن، بالإضافة إلى تعاقدات بلغت 1.2 مليون طن تكفى لإنتاج الخبز المدعم حتى نهاية مارس القادم  .