أكد النائب محمد السويدى، أنه لن يترشح لأى منصب فى انتخابات المكتب السياسى لائتلاف "دعم مصر" ، المقرر إجراءها عقب الجلسة العامة المقبلة بأيام قليلة، وذلك بعد انتهاء الاجتماعات التى ينظمها الائتلاف الآن للم شمل.

وحول ما تردد عن تضارب عمله الخارجى مع عضويته داخل البرلمان ، وأوضح "السويدى" فى تصريحه لـ"اليوم السابع" ، أن منصبه كرئيس لغرفة اتحاد الصناعات لا يتضارب مع عضويته لأنه عمل تطوعى لا يتقاضى عنه أجرا ،بالإضافة إلى أن رئاسته لهذه الغرف سيساعد فى عمله داخل المجلس من خلال طرح التشريعات الهامه التى يمكن أن تحرك عجله الانتاج .

وعن أعماله بالقطاع الخاص ،أكد "السويدى" أنه تقدم باستقالته من كافة أعمال القطاع الخاص بعد استشارة أحد مستشارى مجلس الدولة ،الذى أكد له ضرورة تقدمه باستقالته من كافة الشركات الخاصة التى يمتلك أسهم بها ، متابعا :"أما لعمل التطوعى فلا يؤثر على عملى بالبرلمان".