أكد سيد أبو بيه، الأمين العام للمجلس القومى لرعاية أسر الشهداء والمصابين، أن مجلس الوزراء وافق على فتح الباب أمام مصابى الثورة وأسر الشهداء، للتقدم لحجز الوحدات السكنية المخصصة لهم من قبل وزارة الإسكان.

وأضاف سيد أبو بيه، فى بيان له، أنه تم الإتفاق مع فتحى السباعى، رئيس بنك التعمير والإسكان على فتح الباب أمام المصابين لدفع مقدمات الحجز اعتبارا من الأسبوع المقبل.

وأوضح أنه من المقرر أن يتم الاستعلام عن المصابين وذلك بعد دفع مبلغ الـ5100 كمقدم حجز قبل استلام الوحدة المخصصة.

وأشار إلى أن مجلس الوزارء وافق على تخصيص 100 وحدة سكنية بمساحة 90 متر لأسر الشهداء والمصابين، بالإضافة لتخصيص 900 وحدة أخرى من وحدات الأولى بالرعاية لتسكين أسر الشهداء والمصابين.