أعلنت وسائل الإعلام الروسية أن مصر تستضيف الأسبوع المقبل، اجتماعات اللجنة المصرية ـ الروسية الحكومية الاقتصادية المشتركة، والتى من المقرر أن تشهد التوقيع على عدد من الاتفاقات، من بينها إنشاء المنطقة الصناعية الروسية فى منطقة قناة السويس.

وأكد مصدر رسمى لوكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك" اليوم الخميس، أنه من المقرر أن توقع وزارة التجارة والصناعة اتفاقا بين صندوق الاستثمار "الإماراتى —الروسى — المصرى"، وعدد من البنوك المصرية، لتمويل مشروعات المنطقة الصناعية الروسية، بحضور وزير الدولة الإماراتى سلطان جابر الأحمد.

وأشار المصدر إلى أن التوقيع سيتم خلال منتدى الأعمال المصرى الروسى الثانى، المقرر انعقاده الاثنين القادم بمصر، على هامش اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة المصرية ـ الروسية بمشاركة وزيرى التجارة والصناعة في البلدين.

ولفت المصدر إلى أن هناك قائمة مصرية بالمشروعات الاستثمارية التي سيتم طرحها على المستثمرين الروس خلال الاجتماعات التي ستعقد في منتجع شرم الشيخ، خلال الفترة من 31 يناير الجارى حتى 2 فبراير المقبل.