d13fe09daa.jpg

وزارة-التربية-والتعليم-2-1

نفت وزارة التربية والتعليم ما تناولته بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، حول ما أثير بأحد البرامج التلفزيونية عن إلغاء مادة التربية الدينية العام الدراسي القادم، وتدريس مادة الأخلاق.

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه لا أساس لصحة ما أثير، وأنه لا مساس مطلقًا بمنهج وكتاب التربية الدينية وما يتم دراسته حاليًا هو إمكانية تدريس كتاب الأخلاق بجانب كتاب التربية الدينية.

وتهيب الوزارة بالسادة الصحفيين والإعلاميين، توضيح ما تقدم للرأي العام حرصًا علي عدم إثارة البلبلة وحفاظًا علي السلام الاجتماعي.