الدقهلية - شريف الديب

تخلصت طالبة بالصف الثالث الإعدادي بناحية مركز دكرنس بمحافظة الدقهلية من حياتها بالانتحار شنقا لرفضها الزواج من نجل عمها

تلقى اللواء أيمن الملاح مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء مجدي القمري مدير مباحث المديرية بورود

بلاغ لمركز شرطة دكرنس، من المدعو "محمد ح.ع." 63 سنة بالمعاش ومقيم قرية "الرُبيعة" دائرة المركز بقيام حفيدته "إيناس إ.م." 15 سنة طالبة بالصف الثالث الإعدادى ومقيمة طرفه بذات القرية، بالانتحار شنقا.

انتقل مأمور وضباط وحدة مباحث المركز إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين أن المنزل مكون من ثلاث طوابق ووجود جثة المذكورة ترتدى ملابسها كاملة، ومعلقة بأحد العروق الخشبية بسقف حجرة لتربية الطيور أعلى سطح المنزل بواسطة إيشارب، وبسؤال المُبلغ  قرر أن المذكورة حفيدته لنجله وأنها مقيمة طرفه لإنفصال والديها، وعلل قيامها بذلك لعدم رغبتها في الزواج من نجل عمها، ولم يتهم أحد بالتسبب في ذلك تم التحفظ على الجثة بمحل الواقعة وأُخطرت النيابة العامة، كُلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة  تحرر عن ذلك المحضر رقم 2801/2017 إدارى المركز.

 

 

 

لا يوجد المزيد من التعليقات.