أعلن السفير عمرو حلمى سفير مصر فى روما بأن فريدريكا جويدى وزيرة التنمية الاقتصادية الإيطالية ستقوم بزيارة هامة لمصر يومى 3 و4 فبراير القادم على رأس وفد اقتصادى رفيع المستوى يضم رؤساء 37 من كبريات الشركات الإيطالية التى تعمل فى مجالات البترول والغاز والبتروكيماويات والطاقة النظيفة والمتجددة وصناعة السيارات والتشييد والبناء والسكك الحديدية وبناء السفن والبنوك والاستزراع السمكى، كما يضم الوفد قيادات اتحاد الصناعات الإيطالى ووكالة دعم الاستثمارات الإيطالية الخارجية والوكالة الإيطالية لائتمانات التصدير.

وأضاف السفير المصرى لليوم السابع أن زيارة الوزيرة الإيطالية تأتى فى إطار التحضير للقمة المصرية الإيطالية المقرر انعقادها بالقاهرة فى المستقبل القريب، كما تكتسب الزيارة أهمية خاصة فى إطار التطور الإيجابى المتواصل الذى تشهده العلاقات المتميزة القائمة مع إيطاليا استناداً إلى النجاح الذى تحقق من زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لروما فى نوفمبر 2014 ومشاركة رئيس الوزراء الإيطالى ماتيو رينزى فى مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصرى الذى انعقد بشرم الشيخ فى مارس 2015.

وأكد السفير المصرى أن العلاقات المصرية الإيطالية اكتسبت قوة دفع إضافية من جراء النجاح الذى حققته شركة إينى فى الكشف عن حقل الغاز الطبيعى فى المياه المصرية، وهو الاكتشاف الذى من شأنه أن يغير من خريطة الطاقة فى منطقة البحر المتوسط، هذا فضلاً عن الدعم السياسى الذى تقدمه إيطاليا لمصر والذى انعكس فى تأييد إيطاليا لحصول مصر على العضوية غير الدائمة فى مجلس الأمن وتحول مصر إلى دولة عمليات فى البنك الأوربى لاعادة الاعمار والتنمية.

وأضاف السفير المصرى أن إيطاليا تُعد الشريك التجارى الأول لمصر على مستوى الاتحاد الأوربى والثالث على مستوى العالم، بعد كل من الولايات المتحدة الأمريكية والصين، ويُعد معدل نمو الاستثمارات الإيطالية فى مصر الأعلى ضمن الشركاء الاقتصاديين الرئيسيين لمصر.

وأوضح السفير أن الفرص الاستثمارية المتاحة فى المنطقة الاقتصادية الخاصة الملحقة بمشروع قناة السويس الجديدة ستستأثر بأهمية كبيرة فى إطار المقابلات التى ستجريها الوزيرة الإيطالية فى ظل توجه مجموعة من الشركات الإيطالية إلى ضخ استثمارات كبيرة فى مجالات هامة من بينها الصناعات التحويلية والطاقة النظيفة والمتجددة والخدمات اللوجستية، أخذاً فى الاعتبار أن الوفد الاقتصادى رفيع المستوى المرافق للوزيرة الإيطالية يضم رؤساء موانىء كل من جنوة وتريستا وبولونيا وليفرنو.

وأضاف السفير أن المباحثات التى ستجريها الوزيرة ستركز أيضاً على الدعم الإيطالى للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة 45 مليون دولار من برنامج مساعدات التنمية الرسمية التى تقدمها إيطاليا لمصر، فضلاً عن القضايا المتصلة بالتحضير للقمة المصرية الإيطالية المقبلة.