أعلن وزير الداخلية السويدى انديرس ايجمان أمس الاربعاء ، أن بلاده ستطرد حتى 80 ألف مهاجر وصلوا إلى السويد فى العام 2015 وتم رفض طلب اللجوء الذى تقدموا به.

وقال لصحيفة داجينس انداسترى المالية وللتلفزيون العام "اس فى تى"، أننا نتحدث عن 60 ألف شخص ولكن قد يرتفع العدد إلى 80 الف شخص، موضحا أن الحكومة طلبت من الشرطة ومن مكتب الهجرة تنظيم عمليات الطرد هذه والتى ستمتد على ما يبدو إلى سنوات عدة.