زار الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، يرافقه محمود الشريف، وسليمان وهدان وكيلا مجلس النواب، وأحمد سعد الدين أمين عام المجلس، اليوم الأربعاء، المصابين من رجال الشرطة الذين يتلقون العلاج بمستشفى الشرطة بالعجوزة .

واطمأن رئيس مجلس النواب على حالتهم الصحية، متمنياً لهم الشفاء العاجل، وأكد أن الشهداء والمصابين من رجال الشرطة ضربوا المثل والقدوة فى حب الوطن والدفاع عن مصالحه وصون مكتسباته .

وهنأ رئيس مجلس النواب، رجال الشرطة بمناسبة ذكرى ملحمة 25 يناير 1952، مشيراً إلى أن عيد الشرطة سيظل مناسبة وطنية تُجسد أسمى صور الانتماء للوطن والتضحية، وتأكيداً على تواصل عطاء رجال الشرطة من أجل أمن الوطن، كما نقل تهنئة نواب البرلمان لرجال الشرطة بمناسبة عيد الشرطة، وتمنياتهم بالشفاء، مؤكداً على مساندة مجلس النواب لرجال الشرطة فى معركتهم ضد الإرهاب والجريمة .

من جانبهم أعرب المصابون عن اعتزازهم بزيارة رئيس مجلس النواب، مشيرين إلى أن تلك الزيارة تؤكد أن جهودهم وتضحياتهم المخلصة فى الدفاع عن الوطن هى أمر محل تقدير من الشعب المصرى العظيم .