قال الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط حول قانون الخدمة المدنية، إن الحكومة تحترم رأى مجلس النواب ودورها هو دعم دور البرلمان، لافتا إلى أن القانون هو واحد من أهم محاور الإصلاح الإدارى خلال الفترة الحالية، قائلا: "ليس لدينا خيارات ومستمرون فى مسيرة الإصلاح الإدارى"

ولفت العربى فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، اليوم، الأربعاء، أن الحكومة فى انتظار أسباب رفض مجلس النواب للقانون وأهم المواد التى تعد سياسة الخلاف، ومن الممكن دراستها من خلال لجنة مشتركة بين الحكومة ومجلس النواب للعمل على هدف واحد من خلال شراكة وتفاهم.