شهدت محافظة الدقهلية، خلال اختبارات نصف العام للشهادة الإعدادية، تسريب منتظم لاختبارات جميع المواد، بما فيها الرسم والتربية الدينية بنوعيها.

والتقى "اليوم السابع" بأحد المسئولين عن تسريب الامتحانات ويدعى "جمال.س" عامل بمدرسة تابعة لإدارة غرب التعليمية، والذى قال إنه يتمكن من تصوير ورقة الامتحان، بتكليف أحد الطلاب المقربين منه، بتصوير الامتحان عبر هاتفه المحمول، أو النزول بالورقة إلى دورة المياه، ويحصل عليها مقابل تسليمه الاجابات مجانا، ويبيع الاسئلة مقابل 500 جنيه للمادة.

ويضيف "جمال"، أن هناك مدرسا لكل مادة يتولى حل الأسئلة مقابل 350 جنيها، يدفعها أحد أولياء الأمور، ثم يتولى أولياء الأمور نقل الإجابات لأبنائهم عبر الـ"واتس أب"، وفى حال تشديد المراقبة باللجان ينزل الطلاب إلى دورة المياه، ويسلمهم الإجابات، ويقومون بنقلها.

وكانت "اليوم السابع" قد انفردت بنشر صور مسربة لامتحانات كل المواد، للشهادة الإعدادية بالدقهلية.