أقامت الزوجة "ضحى.ك" دعوى خلع أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة ضد زوجها "رمضان.خ"، وأدعت فيها خشيتها أن لا تقيم حدود الله، بعد استحالة الحياة مع زوجها بسبب ضعف شخصيته وكونها المسئولة عن المنزل طوال فترة زواجهم التى استمر 8 أشهر.

وتابعت فى دعواها التى حملت رقم 6785 لسنة 2016: تعرفنا بشكل تقليدى عن طريق زوجة أخى وظنوا فى المنزل أنه العريس المثالى وبعد فترة 4 أشهر جمعنا منزل واحد، ولكن اتضح لى مع مرور الوقت أننى تزوجت رجل كسول وكردوية وليس له شخصية وجميع من حوله وأولهم أنا نتحكم فيه وهو يقول - حاضر ونعم- ولا رد فعل له.

وأكملت: زوجى يضيع أمواله فى أول 3 أيام من الشهر وباقى الشهر يجعلنى أنفق عليه، كنت أشعر أننى رجل المنزل وهو لا يملك كرامة ومتبلد اضطرنى أن اضربه وارفع يدى عليه، ومنذ ذلك الوقت وهو سقط من نظرى.

وأضافت: خشيت أن يرزقنى الله طفل من هذا الزوج وشعرت أننى مع الوقت من الممكن أن أفكر فى غيره وأخونه، بسبب شعورى بالنقص معه، وأننى لست متزوجة فكان الحل فى الطلاق، ولكن عديم الرجولة ساومنى بدفع مبلغ للحصول على حريتى فلجئت للخلع لكى اتخلص من الورطة التى وقعت فيها.