قال اللواء رفعت قمصان، مستشار رئيس الوزراء لشئون الانتخابات، إن ما حدث فى الجلستين الأولى والثانية لمجلس النواب والتى تم بثهما عبر وسائل الإعلام هو إفراز طبيعى لبداية تجربة برلمانية جديدة، مؤكدا أنه برلمان "غير مسبوق".

وأضاف قمصان خلال كلمته بالحلقة النقاشية التى نظمها المجلس الوطنى المصرى للتنافسية، مساء اليوم الثلاثاء، حول الإدارة المالية الحكومية كأداة لدعم الشافية والمساءلة، تحت عنوان "دور الإعلام والسلطة التشريعية"، إن نسبة المشاركة فى الانتخابات البرلمانية المصرية بلغت حوالى 28%، وهى نسبة تتماشى مع النسب الدولية.

وأشار قمصان إلى أن متوسط نسبة المشاركة فى الانتخابات البرلمانية على مستوى العالم تتراوح ما بين 25 إلى 30%، وذلك طبقا للمنظمات الدولية العاملة فى مجال الديمقراطية الدولية، ما يؤكد أن مصر تتماشى مع المعدلات الدولية.

وأكد أنه لا يدفع عن نسبة المشاركة وأنه كان يأمل أن تكون أعلى من ذلك فى تلك المرحلة المصيرية فى تاريخ مصر.

ولفت إلى أن مجلس النواب الحالى يضم تحت قبته نحو 254 مؤهلات عليا وهناك 44 من حملة الدكتوراه، و14 ماجستير و 31 فقط حملة تعليم أساسي، كما وصلت نسبة تمثيل المرأة إلى 15% لأول مرة منذ عام 1957.

وأعرب مستشار رئيس الوزراء لشئون الانتخابات، عن أمله قى أن يسهم التمثيل الذى وصفه ب"الرائع" للمرأة والشباب والمستوى العلمى الجيد فى ممارسة برلمانية غير مسبوقة.